المقالات القرآنية

بقلم: سماحة الشيخ محمّد صنقور

مجموع مقالات القسم: 410

معنى قوله تعالى: ﴿وَالزَّانِيَةُ لاَ يَنكِحُهَا إِلاَّ زَانٍ﴾

إنَّ العلاقة بين الآية الشَّريفة وبين الرّوايات الواردة عن أهل البيت (ع) هو علاقة الإطلاق والتّقييد، فالآية مطلقة تقتضي حرمة الزّواج من كلّ زانية، والرّوايات الشّريفة مفادها حُرمة الزّواج من...

عصمة النَّبيّ (ص) فيما يتّخذه من قرار

الثَّابت بمقتضى الدَّليل العقليِّ القطعيِّ وكذلك النّصوص -القطعيَّة الصّدور- هو عصمةُ النَّبيِّ (ص) المطلقة، وأنَّه معصوم في كلِّ ما يصدرُ عنه، ﴿إِنْ أَتَّبِعُ إِلاَّ مَا يُوحَى إِلَيَّ﴾، ﴿وَمَا يَنطِقُ عَنِ...

معنى قوله تعالى: ﴿جَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالأَرْضُ﴾

معنى العرض في الآية: المراد من العرض في الآية الشَّريفة -كما استظهر الكثيرُ من المفسرين- هو السعة وليس هو العرض المقابل للطول، وعليه يكون معنى قوله تعالى: ﴿جَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ...

معنى قوله تعالى: ﴿وَهَمَّ بِهَا﴾

الأنبياءُ نظرًا لعصمتِهم لا يقعونَ في المعصية ولا يهمُّون بها وإنْ كانوا قادرين على ارتكابِها فيكون تركُهم لها عن اختيار، فهم غيرُ مقسورين على الطَّاعة، ولذلك فهم يستحقّون المدح والثّناء...

معنى قوله تعالى: ﴿قُلِ ادْعُواْ اللّهَ أَوِ ادْعُواْ الرَّحْمَنَ﴾

الآيةُ الشريفة نزلت على خلفيَّةِ توهُّمٍ وقع فيه المشركون أو بعض غير المؤمنين حينما وجدوا الرسولَ (ص) تارةً يدعو باسم الله تعالى وتارةً باسم الرحمن، فتوهَّموا أنَّ النبيَّ (ص) يدعو...

علة تحريم الجمع بين الأختين

لا يجوز للمكلَّف أن يجمع بين الأختين، نعم لو تزوَّج إحداهما ثُمَّ طلَّقها فبانت منه أو انقضت عدّتها أو ماتت جاز له الزَّواج من الأخرى، وقد صرَّح القرآن بحرمة الجمع...

معنى قوله تعالى: ﴿يَعْلَمُ السِّرَّ وَأَخْفَى﴾

رواية الصدوق: روى الشَّيخُ الصَّدوق بسنده إلى محمَّد بن مسلم قال: سألتُ أبا عبد الله (ع) عن قول الله عزّ وجلّ ﴿يَعْلَمُ السِّرَّ وَأَخْفَى﴾ فقال (ع): "السّرُّ ما أكننتَه في...

لماذا لم يسجد إبليس لآدم؟

1- إنَّ إبليس أفصح عن منشأ عدم سجودِه لآدم (ع)، فقد كان الكِبر والشُّعور بالاستعلاء والإعجاب بالنَّفس، قال الله تعالى: ﴿فَسَجَدَ الْمَلَائِكَةُ كُلُّهُمْ أَجْمَعُونَ / إِلَّا إِبْلِيسَ اسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنْ...

التدرُّج في تحريم الخمر

كُلُّ الآيات التَّي وردت في الخمر-وإن اختلف زمن نزولها- أفادت تحريمه، غايته أنَّها تتفاوت من حيث التَّشديد على الحُرمة فبعضُها أكَّد في بيان الحُرمة من البَعض الآخر إلا أنَّها تشترك...

معنى نفخ الروح وهل ينفخ الله في الحيوانات

المراد من النَّفخ هو بعث الروح في الجسد، فلكلٍّ من الجسد والروح وجود مستقلّ، وكلٌّ منهما خلْقُ الله عزَّ وجلّ، وصيرورة الجسد حيًّا إنَّما هو بإنشاءِ الله عزَّ وجلَّ العلقةَ...

الفرق بين اللوح المحفوظ ولوح المحو والإثبات

اللَّوح المحفوظ: كما في بعض التَّفسيرات هو ما عبَّر عنه القرآن الكريم بأمِّ الكتاب، وهو ما كُتبَ فيه كُلُّ شيءٍ ممّا يُصيب الإنسان من خيرٍ وشرٍّ وبلايا ونِعَم وما إلى...

مشروعيَّة التَّقيَّة من المسلم

التقية تعني الاتقاء والاحتراز من الوقوع في الضرر والمكروه، فإذا كان ثمة ظالم غشوم متنفذ يريد إيقاعك في الضرر والمكروه الشديدين نظرا لإيمانك بأمر لا يرغب فيه، فإظهارك لعدم الإيمان...

المراد من الصلاة الوسطى

المشهورُ بين الفقهاء بل ادُّعِيَ الإجماع على أنَّ المقصود من الصلاة الوُسطى هو صلاة الظهر وورد في الصحيح عن أبي بصير قال: سمعتُ أبا عبد الله (ع) يقول: "الصلاة الوُسطى...

﴿يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ﴾

الآية المباركة تشير إلى أثر السحر وإنّه قد يؤدي إلى التفريق بين المرء وزوجه، إذ أن السحر قد يُحدث وهمًا في نفس الزوج فيرى زوجته على غير ما هي عليه...

معنى قوله تعالى: ﴿.. فَمَن يَسْتَمِعِ الْآنَ يَجِدْ لَهُ شِهَابًا رَّصَدًا﴾

الآيةُ المباركةُ تُشير على لسانِ بعضِ الجنِّ إلى حدَثٍ وقع في زمنِ المَبعثِ النبويِّ ومبدأ نزولِ القرآن الكريم، وهو أنّ كلَّ مَن حاول من الجنِّ استراقَ السمع وترصُّدَ أخبارِ السماء...

كيف يكون القرآن عربيًا .. وهو مشتمل على مفردات غير عربية؟

ثمة مفردات محدودة وردت في القرآن لم تكن من أصل عربي إلا أن ذلك لا يسلب وصف العربي عن القرآن الكريم وذلك لأن صحة وصف أي كتاب بأنه عربي يقوم...

من هم يأجوج ومأجوج؟

ما يذكره جمع من المفسرين وكذلك المؤرخون أن يأجوج ومأجوج قبيلتان كانتا تتسمان بالوحشية والهمجية وكانتا من القوة بحيث أنهما كثيرا ما تغيران على القبائل والحواضر القريبة منهما، والموقع الذي...

لماذا قتل الخضر الغلام رغم صباه؟

منشأ الاستيحاش من قتل الغلام مجموعة أمور: الأمر الأول: أنه كان غلاما والمستظهر بدوا من لفظ الغلام هو أنه كان صبيا لم يجترح ذنبا يصحح قتله، ولو كان قد اجترح...

هل هناك دواب عاقلة غير الإنسان؟

نعم وردت آية واحدة سبق فيها الاسم الموصول (مَن) ضميرٌ يعود على لفظ دابة، وهذه الآية هي قوله تعالى (والله خلق كل دابة من ماء فمنهم من يمشي على بطنه...

هل دخول النار حتمٌ على كلِّ البشرية؟

منشأ التوهُّم: إنَّ منشأ هذا التوهُّم هو ما استُظهِر من قولِه تعالى: ﴿وَإِن مِّنكُمْ إِلا وَارِدُهَا كَانَ عَلَى رَبِّكَ حَتْمًا مَّقْضِيًّا﴾ فلأنَّ الخطاب عامٌّ يشمل المؤمن والكافر اقتضى ذلك استظهار...

إعراب ﴿وَهُمْ رَاكِعُونَ﴾

المناط في الإعراب: إنَّ إعراب الكلام يقوم على أساس ما يستظهرُه العرف من المعنى للكلام، وأنَّ الذي يقتضيه الظهور العرفي لآية الولاية هو أنَّ جملة ﴿وَهُمْ رَاكِعُونَ﴾ جملة حاليَّة أي...

﴿وَالْقَوَاعِدُ مِنَ النِّسَاء﴾

الآيةُ المباركُة أوضحت المراد من القواعد حيثُ أفادت أنَّهنَّ اللاَّتي لا يَرْجُونَ نِكَاحًا، ومعنى ذلك هو أنَّ المرأة تكون من القواعد إذا بلغت مرحلة من العمر لا تكون معه راغبةً...

معنى الشُّح

المرادُ من الآية المباركة ظاهراً أنَّ مَن يُوفَّق للتخلُّص من داء الشُحِّ فهو من الفائزين. والشُّحُّ مرتبةٌ شديدة من البُخل تدفعُ الإنسان نحوَ الحرص على الأموال والمُقتنيات إلى درجة أنَّه...

هل يؤثر السحر على الأنبياء؟

1- ذهب بعض المفسِّرين إلى أن الضمير في ﴿يُخَيَّلُ﴾ يعودُ إلى فرعون وحينئذٍ لا إشكال. ولو كان الضمير عائدًا إلى موسى (ع) -كما هو الظاهر- فإنَّ الآية لا تدلُّ على...

إمامة أمير المؤمنين بآية الولاية

الآيةُ المذكورة نزلتْ وحدَها في واقعةٍ خاصَّة كما تُؤكِّد ذلك كتبُ التفاسير، فهي منفصلةٌ عن سياق الآيات التي قبلها والتي بعدها، وإنَّما وقعت كذلك بعد الجمع للقرآن، فلا يُمكن الاستدلالُ...

الأزلي والأبدي

المعنى اللغوي: الأزل بفتح الزاي بمعنى القدم والأزلي هو القديم، وحكى ابن منظور عن بعض أهل العلم أن أصل الكلمة هو قولهم للقديم (لم يزل) ثم نسب إليه فلم يستقم...

410 من 410 المقالات القرآنية